الجمعة 9 شوال 1439 هجري الموافق ل 22 يونيو 2018 ميلادي

آخر الأخبار

توزيع قفاة رمضانية لجيران مسجد إندونيسيا بالقنيطرة من سفارة إندونيسيا بالرباط

توزيع قفاة رمضانية لجيران مسجد إندونيسيا بالقنيطرة من سفارة إندونيسيا بالرباط ... المزيد

مجموعة Furukawa Electric اليابانية تدشن بطنجة أول مصنع لها بإفريقيا والشرق الأوسط

مجموعة Furukawa Electric اليابانية تدشن بطنجة أول مصنع لها بإفريقيا والشرق الأوسط ... المزيد

المسؤولون اليابانيون: المنعشون الاقتصاديون اليابانيون سيستفيدون من تطوير أعمالهم مع المغرب

المسؤولون اليابانيون: المنعشون الاقتصاديون اليابانيون سيستفيدون من تطوير أعمالهم مع المغرب ... المزيد

بحث سبل التعاون بين العاصمة العلمية وتاكاياما اليابانية

بحث سبل التعاون بين العاصمة العلمية وتاكاياما اليابانية ... المزيد

جماعة فاس تعـلن عن منح لتعـلم اللغة والثقافة الكورية بجامعة AJOU

جماعة فاس تعـلن عن منح لتعـلم اللغة والثقافة الكورية بجامعة AJOU ... المزيد

يوم إندونيسيا بكلية العلوم بجامعة القاضي عياض بمراكش

يوم إندونيسيا بكلية العلوم بجامعة القاضي عياض بمراكش ... المزيد

... المزيد

صورة الأسبوع

... المزيد

مسلمو الصين يحتفلون بعيد الفطر المبارك

مراسل آسيا بريس من تونس: رضا سالم الصامت

أدى المئات من المسلمين في الصين صلاة عيد الفطر المبارك بمسجد نيوجيه الواقع بشارع البقر ببكين حيث تجمع المسلمون من شتى بقاع العالم لأداء صلاة عيد الفطر في أجواء روحانية خالصة بعد إنتهاء فريضة الصوم ، حيث تحدث فضيلة الإمام عن فضل شهر رمضان كما تعرض للحديث عن فرحة يوم عيد الفطر وأهميتها للصيام لأنها تأتي بعد إكماله لفريضة الصوم، فلذلك يعتبر عيد الفطر " العيد الصغير" و هو عيد فرحة بالنسبة للمسلمين ومن هنا تأتي أهميته لهم وتكون الفرحة به أكبر و هي فرصة لاغتنام هذه المناسبة لمصافحة بعضهم البعض والصفح والعفو عن الأخرين في مثل هذه الأيام المباركة، كما تمنى أن يعم السلام والطمأنينة والأمن كل بلاد المسلمين وسأل الله أن يؤلف بين قلوبهم في كافة بقاع الأرض

و في مدينة تشوانتشو الصينية الواقعة في مقاطعة فوجيان الساحلية بجنوب شرقي الصين انتظم احتفالا كبيرا بهذه المناسبة. وأدى أكثر من 300 مسلم صيني بمدينة تشيوانتشو وخارجها صلاة العيد بمسجد تشنغجينغ.

و للتذكير فان مدينة تشيوانتشو الصينية كانت بداية طريق الحرير البحري القديم، وانتشر دين الإسلام في عموم الصين عبر هذه المدينة. وتم ّبناء مسجد تشنغجينغ عام 1009وفي عام 2009 تم بناء قاعة الصلاة الكبرى داخل المسجد بتمويل من سلطان عُمان قابوس بن سعيد ليكون شاهدا جديدا للصداقة بين الشعب الصيني والشعوب العربية

هذا و نظم المسلمون الصينيون والأجانب في المناطق الصينية المختلفة سلسلة من الفعاليات للاحتفال بهذا العيد.ففي منطقة نينغشيا على سبيل المثال لا الحصر و هي منطقة ذاتية الحكم لأكبر قومية مسلمة صينية ، حصل المسلمون هناك على إجازة طويلة تستمر لأربعة أيام .

في شينغجانغ ذاتية الحكم لقومية الويغور قدمت حكومة المنطقة لحوما بأسعار منخفضة لضمان استقرار الأسواق خلال فترة العيد. أماّ في بكين فشعر المسلمون الأجانب بأنّهم يقضون العيد في الصين مثل ما كانوا في بلدانهم .

منطقة شينجانغ شمال غربي الصين هناك أكثر من 10 ملايين مسلم من عشر قوميات صينية. وفي عيد الفطر منحت الحكومة المحلية لكل مسلم يوما للإجازة. وفي حي سكني بجنوب المنطقة نظم المسلمون هناك حفلا جذب أكثر من 3 آلاف من السكان المحليين. ومن أجل ضمان إستقرار الأسواق خلال فترة العيد قامت حكومة منطقة شينجانغ تزويد الأسواق بلحوم منخفضة الأسعار ولحوم احتياطية لضمان توفر اللحوم في الأسواق خلال العيد.

اما في منطقة نينغشيا ذاتية الحكم لقومية هوي المسلمة غرب الصين يحتفل أكثر من مليوني مسلم في المنطقة بعيد الفطر بوسائل مختلفة حيث قاموا بزيارات متبادلة لأصدقائهم وأهلهم وأدوا صلاة العيد في المساجد وألبسوا أنفسهم وأطفالهم الثياب الجديدة .

في يوم العيد ذاته أدى المسلمون في بكين طقوسا دينية في مسجد شارع البقر ومسجد ماديان وغيرهما وبالإضافة إلى المسلمين الصينين شارك المسلمون من باكستان وماليزيا والمملكة العربية السعودية وغيرها من الدول العربية الأخرى كالجزائر و تونس و المغرب و مصر و سوريا و فلسطين و الأردن ... حيث شاركوا الاحتفالات ببكين مع إخوتهم الصينيين.

رضا سالم الصامت / كاتب صحفي و مستشار إعلامي

أعلى الصفحة
أنت هنا : Skip Navigation Linksالرئيسية | قائمة المقالات | تفاصيل المقال