الأربعاء 9 رمضان 1439 هجري الموافق ل 23 ماي 2018 ميلادي

آخر الأخبار

مجموعة Furukawa Electric اليابانية تدشن بطنجة أول مصنع لها بإفريقيا والشرق الأوسط

مجموعة Furukawa Electric اليابانية تدشن بطنجة أول مصنع لها بإفريقيا والشرق الأوسط ... المزيد

المسؤولون اليابانيون: المنعشون الاقتصاديون اليابانيون سيستفيدون من تطوير أعمالهم مع المغرب

المسؤولون اليابانيون: المنعشون الاقتصاديون اليابانيون سيستفيدون من تطوير أعمالهم مع المغرب ... المزيد

بحث سبل التعاون بين العاصمة العلمية وتاكاياما اليابانية

بحث سبل التعاون بين العاصمة العلمية وتاكاياما اليابانية ... المزيد

جماعة فاس تعـلن عن منح لتعـلم اللغة والثقافة الكورية بجامعة AJOU

جماعة فاس تعـلن عن منح لتعـلم اللغة والثقافة الكورية بجامعة AJOU ... المزيد

يوم إندونيسيا بكلية العلوم بجامعة القاضي عياض بمراكش

يوم إندونيسيا بكلية العلوم بجامعة القاضي عياض بمراكش ... المزيد

استقبال وفد عن مجلس المستشارين بجمهورية إندونيسيا

استقبال وفد عن مجلس المستشارين بجمهورية إندونيسيا ... المزيد

... المزيد

صورة الأسبوع

... المزيد

افتتاح الأسبوع المغربي للصناعة التقليدية الأول من نوعه بماليزيا

قالت كاتبة الدولة المكلفة بالصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي، في كلمة ألقتها خلال افتتاح فعاليات الأسبوع المغربي بالعاصمة الماليزية كوالالمبور، الذي يستمر إلى غاية 5 نونبر الجاري، إن الصناعة التقليدية تعد أفضل سفير للثقافة والتراث المغربيين، من خلال إحداث تقارب أكبر بين الشعوب ونسج المزيد من العلاقات المتينة بين البلدين.

وأضافت، إن المعرض سيساهم في تثمين والنهوض بجميع المكونات المادية واللا المادية للهوية المغربية من منظور الثقافة والصناعة التقليدية.

وأبرزت السيدة المصلي، أن المغرب يجدد التأكيد، من خلال هذا اللقاء، على إرادته من أجل الانفتاح على القارة الآسيوية التي تزخر بإمكانيات مهمة في مجال التعاون والتبادل الثقافي وفي قطاعات أخرى

واعتبرت أن "هذا الأسبوع الثقافي، الأول من نوعه الذي ينظم في آسيا، يعكس التوجه الجديد للمغرب وانفتاحه على السوق الآسيوية، كما يدعم السياسة الخارجية للمملكة الرامية إلى تنويع الشركاء من أجل إشعاع أكبر على الصعيد الدولي".

من جهته ، قال الوزير المنتدب المكلف بالشؤون الدينية في ماليزيا، أشرف وجدي، إن الأسبوع المغربي للصناعة التقليدية، الذي ينظم لأول مرة بكوالالمبور، يعد جسرا ثقافيا للتعاون والتبادل بين المغرب وماليزيا.

وقال السيد وجدي، إن "هذه التظاهرة الثقافية ستعمل على تعزيز العلاقات بين المغرب وماليزيا، البلدين الشقيقين اللذين يتقاسمان العديد من أوجه التشابه والروابط المتجذرة في التاريخ".

وأضاف أن هذا المعرض سيمكن الساكنة الماليزية من اكتشاف غنى وتنوع التراث المغربي، فضلا عن أنه يؤشر على حقبة جديدة من التعاون الواعد بين البلدين.

وقال سفير المغرب في ماليزيا، محمد رضا بن خلدون، إن هذا اللقاء يأتي في توقيت جيد يتسم برغبة مشتركة في تعزيز التعاون الثنائي.

وأضاف أن "المغرب وماليزيا لديهما إرادة مشتركة لتطوير العلاقات الثنائية، وهو الأمر الذي تم تكريسه، على الخصوص، من خلال التوقيع مؤخرا على اتفاقية لإلغاء تأشيرات الدخول بالنسبة لمواطني البلدين".

أعلى الصفحة
أنت هنا : Skip Navigation Linksالرئيسية | قائمة المقالات | تفاصيل المقال